•  المغرب يحبط اكبر عملية لتهريب المخدرات بالكركرات

المغرب يحبط اكبر عملية لتهريب المخدرات بالكركرات

2017-03-13 11:56:38

تمكنت عناصر الأمن الوطني بالمركز الحدودي الكركرات جنوب مدينة الداخلة، بتنسيق وتعاون مع عناصر الجمارك والدرك الملكي، زوال أمس السبت، من إجهاض عملية كبيرة لتهريب المخدرات على متن شاحنتين للنقل الدولي مسجلتين بالمغرب.

وأوضحت المديرية العامة للأمن الوطني، في بلاغ لها، أن فرقة مشتركة بين المصالح الأمنية كانت قد أوقفت شاحنتين تابعتين لشركة يوجد مقرها الاجتماعي بأكادير، متوجهتين نحو إفريقيا، حيث كشفت عمليات التفتيش وجود كمية كبيرة من مخدر الحشيش مخبأة في شحنة من الأسمدة المخصصة للفلاحة.

وأضاف البلاغ أن تم العثور داخل الشاحنة الأولى على 7 طن و425 كيلوغراما من مخدر الحشيش، بينما لازالت عمليات التفتيش متواصلة في الشاحنة الثانية.

وحسب المصدر ذاته فقد تمت إحالة سائق الشاحنة الأولى على المصلحة الأمنية المختصة ترابيا لإجراء بحث قضائي في النازلة، مشيرا إلى أن إجهاض هذه العملية يندرج في إطار الجهود المبذولة لمكافحة الاتجار الدولي في المخدرات.

 وبمدينة طنجة فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ظروف وملابسات محاولة تهريب كمية من مادة "المورفين" بطريقة غير مشروعة على متن سيارة لنقل البضائع مسجلة باسبانيا.
وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، أن مصالح الأمن الوطني والجمارك العاملة بمطار طنجة المتوسط كانت قد ضبطت مواطنا مغربيا مقيما باسبانيا، يبلغ من العمر 43 سنة، وهو يحاول تهريب ما يناهز سبعة كيلوغرامات و 100 غرام من مادة "المورفين"، المصنفة في قوائم المواد الطبية المخدرة، والتي كانت مدسوسة ضمن 1260 قطعة بلاستيكية صغيرة مخبأة بعناية في الصندوق الخلفي لسيارة مسجلة بالخارج.
وأضاف أن الأبحاث والتحريات الأمنية تنكب حاليا على تحديد الشخص أو الأشخاص الموجهة إليهم هذه المادة التي كانت قادمة من الخارج، وتحديد طبيعة استعمالها في المغرب، خاصة وأنها مواد تصنف ضمن خانة المواد الطبية المخدرة، التي يمكن ترويجها لأغراض إجرامية.
وأشار المصدر ذاته إلى أنه تم إخضاع المشتبه فيه لإجراءات البحث القضائي المنجزة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، بينما تمت إحالة كمية "المورفين" المحجوزة على مختبر الشرطة العلمية من أجل الخبرة.



صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق