• فيديو خادمة قنصلة المغرب بأورلي  يميط اللثام عن تبديد قرابة 4 ملايير

فيديو خادمة قنصلة المغرب بأورلي يميط اللثام عن تبديد قرابة 4 ملايير

2017-03-16 12:35:33

أماط شريط الفيديو المنشور عبر مواقع التواصل الإجتماعي والذي تتهم فيه الخادمة سميرة العناوي مشغلتعا قنصلة المغرب بأورلي بفرنسا، العلوي ملايكة، بالتعديب والإحتجاز والتجويع والإغتصاب من قبل ابن القنصلة القاصر،"أماط" اللثام عن وجود عجز مالي قدر ب370.000 أورو أي ما يعادل تقريبا 4 ملايير سنتيم .

وقالت مصادر إعلامية فرنسية، أن لجنة تفتيش قادمة من وزارة الشؤون الخارجية والتعاون بالمغرب، حلت بالقنصلية للتحقيق للبحث في قضية تتعلق بسوء التدبير والتسيير المالي الذي أسفر عن وجود عجز قدرته مصادرنا بقرابة أربعة ملايير سنتيم وبما أن القنصلة العامة العلوي مليكة تعد هي نائبة الأمر بالصرف وتتحمل مسؤولية العجز المالي الذي تعاني منه القنصلية .

 وأضافت مصادرنا أن القنصلة العامة بأورلي لها العديد من النزاعات مع مرؤوسيها وهي موضوع تحقيق قضائي وفتح بحث قضائي من طرف القضاء الفرنسي، وقد تم وضع الخادمة المغربية سميرة الغيناوي بمركز للحماية وتستفيد من جميع خدماته بما فيها تمتيعها بمحام للدفاع عن قضيتها أمام القضاء الفرنسي.

 وكذبت مصادرنا أن يكون المغرب استدعى القنصلة وأنها لازالت تعيش في فرنسا عكس ما تم تداوله وأنها حصلت على إجازة أو رخصة إدارية أما بالنسبة لخادمتها الغيناوي فقد تم استقبالها مرتين من طرف السفارة المغربية بباريس للإستماع لتصريحاتها و روايتها فيما تدعي لكن تقول مصادرنا أن هناك جهات وأطراف معادية للمغرب تدفع الخادمة لطلب اللجوء السياسي.

وعلم من مصادرنا أن القضية بين الطرفين معروضة أمام القضاء الفرنسي والذي يجب أن يقول كلمته في الملف،إلا أن هناك أطراف معادية للمغرب تحاول التشويش وتلويت سمعة المغرب للاستفاذة من ذلك، والقضية تعود إلى سنة 2016

إلا أنها لم تتسرب لمواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الإلكترونية إلا خلال 10 مارس 2017 ما يطرح أكثر من علامة استفهام حول التوقيت الذي سربت فيه ويوثق الشريط لخلاف بين القنصلة والخادمة التي طلبت من الجيران النجدة وتقديم المساعدة من أجل إستدعاء الشرطة وتتهم الخادمة في الشريط القنصلة العامة باورلي بسوء المعاملة والاحتجاز والتحرش الجنسي

وأكدت مصادرنا، أن القنصلة بأورلي العلوي مليكة تم الاستماع إليها من قبل سفارة المغرب بفرنسا على غرار العاملة المغربية التي كانت خادمة بيتها والتي تم استقبالها بدورها مرتين زوال يوم الأحد وصحة يوم الاثنين الماضيين من طرف المستشار الاجتماعي وقاضيين بالقسم القانوني بالسفارة ومن طرف الوزير المنتدب لدى وزارة الشؤون الخارجية والتعاون.

وأفادت ذات المصادر أن الخادمة الغيناوي قد وضعت شكايتين لدى جمعية بفرنسا، من أجل سوء المعاملة والتحرش الجنسي تتهم فيها القنصلة العامة باورلي مليكة العلوي بسوء معاملتها واحتجازها والتحرش الجنسي بها من طرف ابن القاصر للقنصلة العامة باورلي مليكة العلوي .

كما اتهمت خادمة القنصلة المسماة سميرة الغيناوي أبوي القاصر الذي تدعي أنه تحرش بها بعدم التدخل لأخذ الإجراءات اللازمة لوضع حد لهذه الممارسات .

وللدفاع عن نفسها زعمت مليكة العلوي القنصلة العامة بقنصلية اورلي بفرنسا ، ان الخادمة ان الخادمة سميرة الغيناوي اخفت

أخفت عنها خلال توقيع العقد بينهما أنها مريضة بداء الصرع ولم تعترف بذلك



صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق