• بهذه الطريقة يريد البيجيدي التخلص من "منع تعدد التعويضات"

بهذه الطريقة يريد البيجيدي التخلص من "منع تعدد التعويضات"

2018-01-18 11:39:24

انتقد قيادي في حزب العدالة والتنمية ما أسماه صمت القبور، الذي يمارسه الحزب تجاه مقترح القانون، الذي تقدم به الفريق الاشتراكي أمام مجلس النواب، والمتعلق بمنع تعدد التعويضات، حيث يجمع عدد من البرلمانيين بين تعويضات عن مهام التمثيلية في المجلس والتمثيلية في مجالس الجهات ومؤسسات أخرى، وقال عبد الصمد الإدريسي، في تدوينة على فيسبوك ان الحزب معني "بموضوع هذا الجمع بين التعويضات الناتجة عن تمثيليات انتدابية سياسية، خصوصا ان بعضها لا يُتصور الوفاء بالتزاماتها في نفس الوقت" وانه كان "حريّا بنا أن نكون نحن المبادرين إليه".
وأشار القيادي في الحزب الإسلامي إلى أنه "أيا كان موقف الدستور والقانون من المقترح في صيغته التي جاء بها، فلا أتصور أن يكون إقبارُ المبدأ على أيدينا" مضيفا انه "مهما يكن من اعتبار كون ذلك يدخل في مجال القانون أو في مجال السلطة التنظيمية للحكومة.. فإن تنظيمه كمبدأ لن تعوزه آليات التقنين والتشريع".
بينما يصر أغلبية قادة العدالة والتنمية على أن مقترح القانون لا يعنيهم وبالتالي لا يمكن تبنيه ومن لم يعارضه يسكت عنه.
ويروج المستفيدون من تعدد التعويضات إلى أن مقترح القانون المذكور يتعارض مع القانون التنظيمي للجماعات الترابية، الذي يحدد حالات التعارض فقط، ولكن حسب خبراء القانون لا يمنع تحديد التعويضات، حيث يمكن اللجوء إلى القانون لإنهاء تعدد التعويضات الثابتة والاكتفاء بالتعويضات السائلة، من قبيل أن البرلماني يحتفظ بتعويضه عن المهام التمثيلية ويتم تحديد تعويض عن الأدوار التي يقوم بها في المجلس الجهوي مثلا لكن تكون تعويضات محددة في الوقت.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق