• أخنوش عَيْنه على وزارة التعليم والصحة

أخنوش عَيْنه على وزارة التعليم والصحة

2018-01-22 11:48:39

قال رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش، إن الأولويات التنموية الملحة في الوقت الراهن تتمثل في الشغل والصحة والتعليم، مؤكدا أن عمل الحزب لا يمكن أن ينحصر في “التشخيص من أجل التشخيص”.
وأفاد أخنوش، في افتتاح المؤتمر الجهوي للحزب بجهة الشرق، بأنه يجري إعمال التفكير الجماعي داخل الحزب بغية اقتراح الحلول الناجعة للتحديات المطروحة.
وتابع زعيم حزب الحمامة،أول أمس السبت بوجدة، أنه لا بد من تحديد القطاعات، ذات الأولوية، التي ينبغي التركيز عليها من أجل إحداث فرص العمل اللائق للشباب، وفق منظور إبداعي يضمن شروط العيش الكريم للمقبلين على سوق الشغل.
وأبرز، في هذا السياق، الحاجة إلى إيلاء مزيد من الاهتمام بقطاع الخدمات الذي يعد “خزانا كبيرا” لفرص الشغل اللائق، بما فيه السياحة والصناعة التقليدية وخدمات القرب التي يمكن أن تستوعب الآلاف من الشباب.
كما أكد على ضرورة مضاعفة جهود تكوين الشباب وتوجيههم للاشتغال في هذا القطاع، معتبرا أن مهمة الحزب بهذا الخصوص، تتمثل في الترافع من أجل “التغيير الجذري لمنظومة التكوين المهني الأساسي والمستمر في بلادنا”.
وشدد أخنوش في معرض كلامهعلى أن الحاجة إلى استمرار الدينامية التي تشهدها العديد من القطاعات، لا سيما الصناعات الغذائية والنسيج والأوفشورينغ وصناعة الطائرات والنقل والاقتصاد الأخضر.
وقال إنه على الجهات أن تضطلع بالأدوار المنوطة بها في إعداد المناطق الصناعية وتوفير شروط الاستثمار، بما يضمن تحقيق العدالة المجالية، مضيفا أن المراكز الشبه حضرية، التي يقل عددها عن 100 ألف نسمة، تحتاج إلى مرافق متعددة التخصصات، بالنظر إلى أنها ليست مدنا ولا قرى، ما قد يجعلها “خارج اهتمام السياسات العمومية”.
وقال إن " العالم القروي قادر على إحداث فرض الشغل اللائق، وسنواصل مسارنا في مخطط المغرب الأخضر وبرنامج التنمية القروية، ولدينا أهداف وتحديات جديدة في أفق السنوات المقبلة  ".
وقال عن قطاع التعليم،  "أن إصلاح هذا القطاع رهين بالقضاء على الهدر المدرسي بشكل نهائي، داعيا إلى تعزيز هذا المسعى بتعميم تجربة المدارس الجماعاتية في الوسط القرويمؤكدا على أهمية إعطاء الأولوية للنقل والإطعام المدرسي والإيواء لفائدة أكبر عدد من تلاميذ الوسط القروي، وذلك من مرحلة السلك الابتدائي وحتى مرحلة السلك الإعدادي.
كما اعتبر المسؤول الحزبي أن توفير تعليم في المستوى يمر عبر توفير ظروف أمثل للتمدرس وتحسين جاذبية المناهج التعليمية وتحفيز الأطر والمؤسسات التعليمية بغية الرفع من جودة التعلمات.
واضاف أخنوش إن أول خطوة لإصلاح قطاع الصحة هي “ضبط مسار العلاج”، لا سيما من خلال العمل بنظام “طبيب الأسرة”، علاوة على توفير مراكز علاجية للقرب، لا سيما في الوسط القروي.
وفي الشأن الداخلي للحزب، أفاد المتحدث بأن هيأته السياسية ستواصل إثارة النقاش حول هويتها ومرجعيتها وقيمها وتموقعها السياسي.
 ومن جهة أخرى، قال مصدر مطلع إن قياديين وبرلمانيين من حزب العدالة والتنمية غضبوا مما أسموه صمت  سعد الدين العثماني رئيس الحكومة وباقي وزراء الحزب عن التحركات الأخيرة بخصوص الملفات الحساسة، التي يقودها القيادي التجمعي عزيز أخنوش وحده دون العودة إلى رئيسه في الحكومة.
وأكدت ذات المصادر أنه من بين الملفات الاجتماعية الحساسة، التي يتحرك فيها أخنوش وحده دون العودة إلى العثماني، سعر الخبز كملف اجتماعي دقيق بالمغرب على مدى التاريخ، حيث إنه عكس بنكيران، رئيس الحكومة السابق، الذي كان ملف الخبز في ولايته يدبر، باعتباره ملفا حساسا، بصورة مباشرة، بشراكة مع الوزير الاستقلالي محمد الوفا، وزير الشؤون العامة، بالإضافة إلى المعارك التي خاضاها مع أرباب المخابز، تنازل العثماني بسهولة.
وأضاف مصدرنا أن مثل هذه الملفات التي تهم الشعب المغربي برمته، يجب أن يكون المخاطب فيها هو رئيس الحكومة وليس الوزير.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق