• التنظيم الدولي للإخوان يتضامن مع طارق رمضان بالدارالبيضاء

التنظيم الدولي للإخوان يتضامن مع طارق رمضان بالدارالبيضاء

2018-02-15 12:05:35

تفجرت فضيحة مدوية، بإعلان جمعيات مدنية وفكرية تنظيمها لملتقى فكري بالدار البيضاء للتضامن مع المفكر الاسلامي طارق رمضان المعتقل بالسجون الفرنسية على ذمة التحقيق في قضية اغتصاب، ويقود الحملة التضامنية المستشار البرلماني المطلوب لدى محكمة الاستئناف بفاس عبد العالي حامي الدين، حيث اختار المنظمون تاريخ 17 فبراير بفضاء مسرح الصخور السوداء بالدار البيضاء للتضامن مع طارق مضان حفيد مؤسس جماعة الاخوان المسلمين.
وعلمت "النهار المغربية"، أن المبادرة المشبوهة، يتزعمها المستشار عن حزب العدالة والتنمية عبد العالي حامي الدين الهارب من استدعاء قضائي بمحكمة الاستئناف بفاس في قضية مقتل آيت الجيد بنعيسى، كما يشاركه حسب ما أفادت به وثيقة الدعوة في اللقاء، جواد العراقي الذي كان وكيلا للائحة "البيجيدي" بالفداء درب السلطان بالدار البيضاء، وعبد اللطيف الحاتمي المحام المعروف عنه دفاعه في قضايا العدل والاحسان ورئيس الجمعية المغربية للدفاع عن استقلال القضاء ، كما يشارك معهم عبد الرحمان الحلو الخبير الاقتصادي وصاحب مكتب أبواب الاستثمار المهتم بالبنوك التشاركية أو الاسلامية.
وكشفت المصادر، أن توجه حامي الدين رفقة المتعاطفين مع التيارات الاسلامية والمنتمين لهيئات اسلامية، يفضح حملات "الاخوان المسلمين" و "البيجيدي" الممنهجة ضد القضاء وسلطة القضاة، ويكشف عن اختيار حامي الدين للتظاهرة لتمرير مجموعة من الرسائل تكشف عن ولائه الأسمى للتنظيم العالمي "للاخوان المسلمين" المصنف كتنظيم إرهابي ومحاولة لإعلان التضامن الرسمي تجاه حفيد مؤسس الاخوان المسلمين المتورط في قضايا اغتصاب بفرنسا، بعدما اعلن "البيجيدي" على لسان الأمين العام السابق عبد الاله بنكيران بالقول "أنه لن نسلم أخانا"، حيث أوضحت المصادر، أن حامي الدين المشارك في تظاهرة التضامن، تناسى أنه  ينتظره بدوره المثول أمام قاضي التحقيق يوم 5 مارس للإدلاء بأقواله في قضية قتل آيت الجيد وليست قضية اغتصاب.
 وتورطت عدد من الجمعيات في فضيحة التضامن مع المتهم بالاغتصاب في فرنسا، وعلى رأسهم جمعية أنوار وجمعية المسار، وجمعية الحضن وجمعية فضاء الأطر و جمعية الرعاية والجمعية المغربية للدفاع عن استقلال القضاء، تحت شعار المبادرة الوطنية للتضامن مع طارق رمضان، مؤكدين على تنظيم تظاهرة تواصلية مفتوحة مع الجمهور لدعم المعنوي للمفكر طارق رمضان، حيث كشف المنظمين عن مشاركة حسن أوريد، وعبد العالي حامي الدين، وعبد اللطيف الحاتمي، وجواد العراقي وعبد الرحمان الحلو.
وخرج  حسن أوريد عن صمته في القضية مؤكدا " أنه تلقى اتصالا من منظمي "المبادرة الوطنية للتضامن مع طارق رمضان".


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق