• محاكمة مغربي بإيطاليا بسبب تدوينة فايسبوكية تساند تنظيم “داعش”

محاكمة مغربي بإيطاليا بسبب تدوينة فايسبوكية تساند تنظيم “داعش”

2015-06-29 07:58:13

طالبت النيابة العامة بمدينة جنوة شمال إيطاليا بطرد شاب مغربي بسبب مساندته لتنظيم “داعش” على صفحات مواقع التواصل الإجتماعي. وقررت المحكمة متابعته إلى جانب عشرة أشخاص آخرين بتهمة مساندة الإرهاب.
وقبل حوالي أسبوعين كانت الشرطة الإيطالية قد قامت بتفتيش دقيق لكل محتويات منزل الشاب المغربي (ب.ب) البالغ من العمر 18 سنة والذي يعيش مع والديه ، وذلك بعد ما كتب على الموقع الإجتماعي فايسبوك تدوينة أشاد فيها بتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.
غير أن التحقيق معه أكد أن لا علاقة به بالجماعات المتطرفة ، وأنه لم يدرك خطورة ما قام به إلا بعدما طرق رجال الأمن باب بيت أبويه.
وفي غضون الأيام المقبلة ستبث المحكمة في ملفه ، ولا يُستبعد أن يؤدي ثمن طيشه بطرده إلى المغرب بعيدا عن عائلته ، خاصة إذا علمنا الخوف أصبح يسيطر على إيطاليا و أوربا عموما مع توالي الاحداث الإرهابية التي يتبناها تنظيم “داعش” والتي كان آخرها بمدينة سوسة بتونس والتي خلفت 39 قتيلا كلهم سياح أجانب من جنسيات مختلفة.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق