• 26 مليار درهم قيمة الكوكايين المحجوز

26 مليار درهم قيمة الكوكايين المحجوز

2017-10-05 10:53:24

بلغت القيمة المالية الإجمالية لكمية مخدر الكوكايين التي تم حجزها وتوقيف المتورطين في شبكة ترويحها  من طرف المكتب المركزي للأبحاث القضائية 25 مليار درهم و 850 مليون درهم أي ما يعادل 2.75 مليار دولار ، فيما بلغ حجم القيمة المحجوزة من هذا المخدر الصلب طنين و 580 كيلوغرام (2 طن و580كيلو)
وقال عبد الحق الخيام  مدير المكتب المركزي إن عدد أفراد الشبكة التي تم توقيفهم في إطار هذه العملية التي تمت بتاريخ 2 أكتوبر الجاري بلغ 13 مشتبها به ،ولازال البحث جار على أفراد آخرين ينتمون لهذه الشبكة، و لأن العقل المدبر لهذه الشبكة يوجد بأحد السجون المغربية منذ 2014رفقة عنصر آخر من هذه الشبكة.. مشددا على أن هذه الشبكة مختصة في الاتجار الدولي للمخدرات الصلبة ، و أن توقيف أعضائها  وإن تم  بتعاون وثيق بين كل الأجهزة الأمنية الوطنية ،المديرية العامة للأمن الوطني و المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني والمكتب المركزي للأبحاث القضائية، كما أشار رإلى الدور الكبير المتمثل في توجيهات مديرية مراقبة التراب الوطني في نجاح عملية تفكيك هذه الشبكة و حجز المخدرات التي بحوزتها..  
 الخيام الذي كان يتحدث أمس الأربعاء بمقر المكتب المركزي للأبحاث القضائية اعتبر أن الكمية المحجوزة تعد رقما قياسيا في تاريخ المحجوزات من هذا المخدر الصلب داخل تراب المملكة مشيرا إلى أن الأخطر فيها هو نسبة الألياف المكونة لها كمادة خام ، وهي النسبة التي تبلغ 93 في المائة، مما يؤكد أن هذه الكمية يمكنها أن تتضاعف إلى خمس أو ست مرات في حال تصنيعها .
 أما عن مصدر هذه الكمية المحجوزة فحدده عبد الحق الخيام في أمريكا اللاتينية وبالضبط فينزويلا، مشددا على أن وجهتها الرئيسية هي الأقاليم الصحراوية التي كانت تستلم منها عناصر هذه الشبكة كميات منها قبل أن تقوم بتوزيعها على المروجين ومنهم إلى المستهلكين في باقي مدن المملكة ، انطلاقا من مدينة الناظور.
 وفي الوقت الذي شدد الخيام ان المشتبه بهم والموجودين تحت الاستجواب جلهم مزدوجي الجنسية ، بمعنى أنهم من أصول مغربية حاملين للجنسية الهولندية ، اكد في جواب له على سؤال لـ" النهار المغربية" على ان من بينهم من ينحدرون من الأقاليم الصحراوية، كما أكد على أن الحالات الاجتماعية لهولاء المشتبه بهم متنوعة وغالبيتهم متزوجين و لهم أسر و أبناء، وعملوا في  أحايين كثيرة على تمرير "البضاعة" وهم برفقة أفراد أسرهم من أجل التمويه ،أكد أيضا على أن مستويات عناصر هذه الشبكة ليسوا بمستوى دراسي عال و لا انتماء إيديولوجي لهم كما ان أعمارهم متفاوتة حيث ان الاكبر منهم من مواليد 1968 فيما أصغرهم سنا من مواليد 1992 .
 وشدد الخيام في معرض حديثه عن المحجوزات التي تمت من طرف أعضاء المكتب الوطني للأبحاث القضائية توجد ثمانية سيارات وبندقيتين و أجهزة للتواصل ، أخطرها جهاز للتواصل بالأقمار الاصطناعية بالإضافة إلى مبلغ مالي بالعملة الصعبة تبلغ قيمته 394 الف و 520 أورو.
وجاء في جرد لأعمال أفراد هذه الشبكة التي من المرجح أن يرتفع عدد أفرادها بعد استكمال التحقيقات،أن العقلين المدبيرين لهم كانوا يربطون الاتصال انطلاقا من فنزويلا بنشطاء آخرين في أوروبا و الخليج و بالخصوص في ألمانيا و هولندا و الإمارات العربية المتحدة.
 وفي معرض حديثه عن استغلال المروجين الدوليين للمخدرات الصلبة ومعهم أفراد هذه الشبكة التي بات من الواضح أنها ترتبط بهم للوضعية الأمنية التي توجد عليها دول جنوب الصحراء انطلاقا من موريطانيا مرورا بتندوف في اتجاهات أخرى لترويج المخدرات و الأسلحة ، لم يستبعد  الخيام تورط الانفصاليين  في الضلوع في الاتجار الدولي في المخدرات مذكرا بالعملية التي كان المكتب المركزي للأبحات القضائية قد أجهضها، كما استدل في تورط الانفصاليين بالوضعية التي توجد عليها مخيمات تندوف و المحتجزين بها و الذين يمكنهم تحت أي ظرف من الظروف ان يكونوا أعضاء في الشبكات الدولية للاتجار في المخدرات كما في الأسلحة.
 و ندد الخيام في معرض حديثه بعدم سعي السلطات الجزائرية إلى التنسيق مع السلطات الامنية المغربية في الحد من انشطة االاتجار الدولي في المنطقة كما في انشطة الاتجار في الاسلحة المهربة ، و التنسيق بصفة عامة في مكافحة الجرية ادولية المنظمة و الإرهاب، خصوصا أن " الكارتيلات "في دول أمريكا الجنوبية التي تعرف نشاطا كبيرا للمخدرات بكل أنواعها وفي مقدمتها الكوكايين، تستغل الوضع الأمني في الحدود الجنوبية للمملكة المغربية مع موريطانيا و الجزائر، وهو ما يفسر نجاح كارتيلات فنزويلا في الاشتغال في عرض البحار القريبة من الأقاليم الجنوبية، حيث ربطت العديد من شبكات متخصصة في  التهريب


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق