• مكالمات هاتفية تكشف الوجه الدموي للمتابعين في أحداث الحسيمة

مكالمات هاتفية تكشف الوجه الدموي للمتابعين في أحداث الحسيمة

2018-02-28 12:27:54

كشف ممثل النيابة العامة حكيم الوردي، أمام الهيئة القضائية التي تنظر في ملف المتابعين في أحداث الحسيمة، عن مكالمة هاتفية دارت بين وسيم البوستاتي، أحد المتابعين على خلفية أحداث الحسيمة، وخطيبته، كشف فيها لها أنه اعتدى على أحد أفراد القوات العمومية خلال وقفة احتجاجية بمنطقة ببوكيدارن قائلا "باقي دمو في سباطي".
وقال ممثل النيابة العامة، مساء أول أمس الإثنين، خلال جلسة محاكمة المتابعين على خلفية أحداث الحسيمة، بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، إنه "تم التقاط مكالمة لأحد المتابعين في ملف أحداث الحسيمة، وهو وسيم البوستاتي، حيث أجرى مكالمة مع خطيبته كشف لها فيها أنه اعتدى على أحد أفراد القوات العمومية خلال وقفة احتجاجية بل إن حذاءه الرياضي يحمل أثار دم لفرد من القوات العمومية"، وواجه ممثل النيابة العامة المتابع بتصريحاته أمام الضابطة القضائية التي تهم تفاصيل مكالمته مع خطيبته.
وأضاف الوردي خلال طرحه مجموعة من الأسئلة على المحكمة والموجهة للمتهم وسيم البوستتاي، أن  "أحد أفراد القوات العمومية، وهو الرقيب عبد الوهاب الطالبي، أكد في محضر استماع له بعد خضوعه للعلاج بالمستشفى العسكري بالرباط، الذي نقل إليه على متن مروحية تابعة للدرك الملكي، أنه تعرض خلال وقفة ببوكيدارن إلى هجوم بالحجارة أفقدته الوعي وسقط أرضا بعد استرجاع الوعي تعرض لهجوم مباشر بالركل والرفس على الرأس من قبل محتجين".
وقررت المحكمة كذلك تأجيل مناقشة إحدى المكالمات التي عرضت محضر تفريغها على معتقل آخر وهو الحسين الإدريسي، إلى حين حضور مترجم، هذا الأخير الذي قال حكيم الوردي بخصوصه إن النيابة العامة بعد قرار المحكمة الاستعانة به راسلت المعهد الملكي للأمازيغية للاستعانة بأحد الباحثين الأمازيغ في الترجمة خلال هذه المحاكمة.
وعرفت جلسة المحاكمة كذلك قبول هيئة الحكم الطلب الذي تقدم به ناصر الزفزافي والمتعلق بعرضه على طبيب لإجراء فحص بالأشعة لأنه يحس بألم حاد على مستوى نصف وجهه الأيسر، حيث سمح له رئيس الجلسة القاضي علي الطرشي بذلك.
وشوهد أحد المتابعين في أحداث الحسيمة وهو جمال بوحدو، يرفض التجاوب مع المحكمة ورفض الرد على أسئلتها، واكتفى بالصمت رافضا الجواب على أي سؤال تقدمت به المحكمة إليه مما دفع القاضي الطرشي مواجهته بالأدلة التي كانت عبارة عن تدوينات في أغلبها، وكذلك تذكيره بالتهم الموجهة إليه.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق