• دفاع بوعشرين يوجه تهمة خطيرة للوكيل العام

دفاع بوعشرين يوجه تهمة خطيرة للوكيل العام

2018-03-09 12:22:23

رفع دفاع بوعشرين دعوة الى محكمة النقض, تتهم فيها الوكيل العام لمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء, بالتزوير في محضر الاستنطاق للمتهم بوعشرين, واضافة تهمة الاتجار في البشر وحالة التلبس في ملف المتابعة.
و اتهم المحام الادريسي القيادي في حزب العدالة والتنمية, الوكيل العام أمام القاضي بغرفة الجنايات, قبل ان يطالب زيان باحضار المشتكيات الي قاعة المحكمة, معتبرا ان بعض الأسماء المشتكية لا علم للدفاع أو بموكله بها, وانها سقطت في الملف بشكل مفاجئ.
و كشفت الجلسة الاولى لمحاكمة الصحافي توفيق بوعشرين مدير جريدة أخبار اليوم, عن أسماء المشتكيات والمصرحات حيث انتصب مجموعة من المحامين عن الضحايا, خلود جابري ونعيمة لحروري, وحلاوي اسماء, كما كشف القاضي عن مشتكيات جدد وهما كوثر فهيد  وصفاء زروال ووداد ملحاف.
و اثارت دعوة دفاع بوعشرين لعدد من الشهود الصحافيين والعاملين بمؤسسة بوعشرين, جدلا قانونيا, حيث اعتبر الدفاع أن بوعشرين افتقد لمحاكمة عادلة بعدما أحالته النيابة العامة مباشرة الى المحاكمة, دون المثول على انظار قاضي التحقيق من أجل اجراء مواجهة مع المشتكيات.
وكشف المحام زيان, ان دفاع بوعشرين رفع دعوة لمحكمة النقض للطعن في قرار احالة الوكيل العام بمحكمة الاستئتاف,  كاشفا ان رئيس النقض احال الدعوة على الغرفة الحنائية للتحقيق في الدعوة.
وخلق تنصيب محام لمؤازرة وداد ملحاف كمطالبة بالحق المدني, جدلا قانونيا, اعتبره زيان انه غير قانوني لان المدعوة ملحاف غير معنية بالقضية وليست من المشتكيات والمصرحات, واعتبر المحام الادريسي ان ملحاف ذكر اسمها فقط ولا يعقل ان تكون مطالبة بالحق المدني.
وطالب الدفاع بالمناداة على جميع المشتكيات والمصرحات للاستماع اليهم في المحكمة, حيث خلقت المناداة على المشتكيات خلود الجابري و نعيمة لحروري, جدلا جديدا, وغضبا بالقاعة أطلق شراراته المحامي زيان بالقول"هذا ظلم,,هذا ظلم" بعدما علم ان الضحايا يجلسن في قاعة مجاورة حماية لهن.
ورفعت جلسة محاكمة توفيق بوعشرين,  لاربع مرات اتخدت فيها قرارات انسحاب هيئة الحكم, بعد دخول دفاع بوعشرين في مشاداة كلامية ومشاحنات هزت القاعة, بعدما حاول دفاع المشتكيات تسجيل انابته امام المحكمة, حيث تدخل النقيب زيان امام القاضي ,مطالبا بعدم تسجيل دفاع المشتكيات لأنهم لا يعترفون بالضحايا.
و انطلقت محاكمة الصحافي توفيق بوعشرين  مدير جريدة اخبار اليوم, على الساعة العاشرة بعد نصف ساعة على موعدها الرسني, من اجل احضار المتهم الى المحكمة.
وحضر لمؤازرة بوعشرين, المحامون محمد زيان و سعد السهلي و الادريسي, و العلوي, ولجوا القاعة 7 لمؤازرة موكلهم المتابع بتهم الاتجار في البشر والاغتصاب, كما ازره النقيب بوعشرين وعدد من المحامي.
وانتصبت محاميات معروفات بالترافع على قضايا المرأة دفاعا عن المشتكيات, حيث شهدت الجلسة مشاداة قوية بين المحامية الروكاني ودفاع بوعشرين عندنا, تحدتث عن تزامن القضية مع 8 مارس.
وحضر قياديون من حزب العدالة والتنمية لمؤازرة بوعشرين من بينهم عبد العالي حامي الدين وزوجته والبرلمانية آمنة ماء العينين.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق