• بنكيران يقدم هدية للمغاربة بمناسبة عيد الأضحى والدخول المدرسي

بنكيران يقدم هدية للمغاربة بمناسبة عيد الأضحى والدخول المدرسي

2016-07-15 11:58:42

تستعد الحكومة للزيادة في أسعار الدفاتر المدرسية قد تصل إلى 30 في المائة وكعادتها ستفاجئ الحكومة التي يقودها عبد الإله بنكيران الأمين العام لحزب العدالة والتنمية،ذي المرجعية الإسلامية كما يدعون، المغاربة بزيادات مرتقبة في أثمنة الدفاتر والكتب المدرسية، منغصة بذلك على المغاربة فرحة عيد الأضحى الذي يتزامن والدخول المدرسي. وبالقرب من انتهاء ولاية الحكومة الحالية ستقدم للمغاربة خصوصا آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، هدية مسمومة ستطال أثمنة المقررات الدراسية والدفاتر المدرسية، والتي ستبلغ الزيادة فيها إلى حدود 30 في المائة. وفي هذا السياق حذر أرباب المطابع بالمغرب وعدد من مصنعي الكتب والدفاتر والأوراق، من اتجاه الحكومة وأغلبيتها إلى الرفع من أسعار الدفاتر المدرسية، وبعض المطبوعات الخاصة، والكتب المدرسية في حال ما إذا أصرت وزارة التجارة والصناعة على تبني مقترح مرسوم الزيادة في الرسوم الجمركية على واردات ورق الطبع والكتابة، وهي المادة الخام المخصصة لإنتاج الدفاتر المدرسية ومطبوعات من قبيل الأجندات و الأظرفة... بنسبة 25 في المائة. وأوضحت مصادر النهار المغربية، أن الزيادة المتوقعة في أسعار الدفاتر المدرسية لهذه السنة قد تفوق الـ 30 في المائة باحتساب تكاليف صناعة هذه الدفاتر التي تتم على أيادي مغربية، وأكد هؤلاء أن من شأن هذه الزيادة الإضرار بالقدرة الشرائية للمواطن، وضرب مؤسسات مواطنة والدفع بها نحو الإفلاس. ودق المتضررون ناقوس الخطر من استهداف الحكومة لجيوب المغاربة و واستهداف الوحدات الصناعية المتخصصة في صنع الورق المخصص للكتب والدفاتر والأظرفة مما قد ينذر باحتمال توقيف إنتاج الدفتر المدرسي عموما مع ما يمكن أن يطرحه ذلك من مخاطر على السير العادي للتمدرس في بلادنا. وأكد هؤلاء على أن تبني الحكومة للمرسوم الذي أبلغت به الوزارة المنتدبة لدى وزير الصناعة والتجارة والاستثمار والاقتصاد الرقمي المكلفة بالتجارة الخارجية الرأي العام معتبرين أن ما ستحاول الحكومة تمريره "هدية من نوع خاص"، مطالبين بحتمية التعقل قبل المصادقة على المرسوم دون النظر الجدي في عواقبه الاجتماعية والاقتصادية.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق