•  14 عائلة و 20 قاصرا من إسبانيا التحقوا بـ"داعش"

14 عائلة و 20 قاصرا من إسبانيا التحقوا بـ"داعش"

2015-07-13 19:05:22

 
أفادت معطيات نشرتها صحيفة "إلبايس" الإسبانية، أن 14 عائلة من أصول إسبانية أو تقيم في الأراضي الإسبانية، قد التحقت بما يسمى "تنظيم الدولة الإسلامية"، المعروف إعلاميا بـ "داعش".
ونقلت الصحية الإسبانية، هذه المعطيات، استنادا إلى ما قالت إنها مصادر أمنية رفيعة المستوى، دون تحديد هوية هذه المصادر.
و تؤكد الصحيفة، ذات الانتشار الواسع، أن 14عائلة، و20 قاصراً على الأقل، من بين 115 "جهادياً" إسبانيا التحقوا بالتنظيم  الإرهابي المذكور، فيما ذكرت أن 29 إسبانيأ توفوا في عمليات انتحارية، (لم تذكر مكان تنفيذها).
 ولم تذكر الصحيفة زمن أو كيفية انضمام الأعداد المذكورة إلى "داعش"، وقالت الصحيفة "إن أسباباً مادية، أهم الأسباب التي دفعتهم للانضمام إلى التنظيم".
من جانبها، قالت المدعية العامة في المحكمة الوطنية الإسبانية، مسؤولة ملف الإرهاب الدولي، دولوري ديلكادو، في تصريحات أدلت بها للصحيفة، "إن داعش يفضل النساء اللواتي لديهن أبناء، حيث يدفع لهن حوالي 20 ألف يورو، إذا كانت العائلة تتكون من 4 أفراد".
 
 
وتقول الصحيفة "إن التنظيم يسلم العائلات التي هاجرت من بلدانها الأصلية إلى الأمارة الإسلامية، منازلاً، ورواتب شهرية، فضلاً عن توفير الاستقرار لهم"، بحسب الصحيفة، وتستند في ذلك، على تصريحات خبراء، ومعلومات مصدرها جواسيس، وبعض اعترافات 26 إسبانياً، عادوا إلى بلادهم بعد مشاركتهم في القتال ضمن صفوف "داعش"، في سوريا والعراق، (ويقبع 15 منهم في السجون حالياً).
 


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق