• تونس توجه ضربة قاسية لكتيبة عقبة بن نافع بالقضاء على رؤوس الإرهاب

تونس توجه ضربة قاسية لكتيبة عقبة بن نافع بالقضاء على رؤوس الإرهاب

2015-07-14 10:44:48

أكد وزير الداخلية التونسي ناجم الغرسلي، أن قوات الأمن والجيش تمكنت من القضاء على معظم قيادات كتيبة عقبة بن نافع، خلال عملية أمنية نُفذت ضد عناصر إرهابية بجبال عرباطة بمحافظة قفصة جنوب تونس، الجمعة الفائت.
وفي مؤتمر صحفي عقده بثكنة العوينة للحرس الوطني بالعاصمة تونس أوضح الغرسلي “أن عملية قفصة مكنتهم من القضاء على قياديين في الصف الأول للكتيبة التي تقف وراء العمليات الإرهابية بتونس والهجمات ضد الأمن والجيش”.
وجاءت العملية الأمنية بعد نحو أسبوعين من الهجوم الإرهابي الذي نفذه مسلح على فندق سياحي بمحافظة سوسة وأدى إلى مقتل 38 سائحا من بينهم 30 بريطانيا، مما دفع بريطانيا إلى إجلاء رعاياها بحجة أن الإجراءات الأمنية غير كافية.
في المقابل، أفاد وزير الداخلية التونسي بأنه منذ هجوم سوسة تمكنت قوات الأمن من تفكيك عشرات الخلايا الإرهابية النائمة التي كانت تستعد لهجمات جديدة وأن السلطات قبضت على 15 عنصرا يشتبه في ضلوعهم في هجوم سوسة.
ولم يقدم الوزير أي تفاصيل عن الهجمات التي كانت تحضر لها هذه الخلايا لكنه أشار إلى أن الهجمات كانت على وشك التنفيذ قبل أن تحبطها قوات الأمن.
وأوضح أن الوزارة نشرت حوالي 100 ألف رجل شرطة في أنحاء البلاد لتعزيز الحماية وبث الطمأنية في نفوس السياح والتونسيين على حد السواء.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق