• التوقيع على مذكرة بين المغرب و لبنان من أجل تحديث الإدارة العمومية

التوقيع على مذكرة بين المغرب و لبنان من أجل تحديث الإدارة العمومية

2015-04-01 15:39:55

قام محمد مبديع، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة بزيارة عمل إلى لبنان، خلال الفترة الممتدة من 28 إلى 31 مارس 2015
 وتندرج هذه الزيارة في إطار تفعيل التعاون الثنائي بين المملكة المغربية والجمهورية اللبنانية والعمل على الارتقاء به إلى أعلى المستويات، وكذا التشاور حول مجموعة من القضايا ذات الاهتمام المشترك  في مجال الوظيفة العمومية والتنمية الادارية.
وخلال اللقاء الذي جمع الوزير بالسيد نبيل دي فريج، وزير الدولة لشؤون التنمية الإدارية، بحضور مجموعة من الوزراء اللبنانيين وسفير المملكة المغربية بلبنان، أعرب الوزير عن شكره وامتنانه لجمهورية لبنان التي عملت دائما على تطوير علاقتها الثنائية مع المغرب في المجالات السياسية والاجتماعية والثقافية ، كما نوه بالعلاقات التاريخية والمتميزة التي تجمع بين البلدين.
وقد توجت هذه الزيارة بوضع الإطار الملائم لبلورة التعاون بين البلدين في مجال الخدمة المدنية والتنمية الادارية ، وذلك من خلال التوقيع على مذكرة تفاهم بين وزارة الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة ووزارة شؤون التنمية الإدارية اللبنانية .
وتهدف مذكرة التفاهم إلى وضع إطار للتعاون والتبادل بين المملكة المغربية والجمهورية اللبنانية من أجل ضمان تحديث الإدارة العمومية وتعزيز قدراتها، من خلال إعداد ووضع برامج مشتركة تهم بالخصوص إجراء الدراسات التنظيمية والقانونية وتحديث تشريعات الوظيفة العمومية، ودعم الحكامة والمساءلة والشفافية، وتحسين جودة الخدمات وتعزيز علاقة الإدارة بالمواطن، وتبسيط الإجراءات والمعاملات الإدارية، وتثمين وتطوير قدرات الموارد البشرية وكذا تطوير استخدام التقنيات المعلوماتية في الإدارة العمومية.
وسيشكل الطرفان بهذا الخصوص " لجنة المتابعة" تتكون من ممثلين عن الوزارتين ، تتكلف بوضع آليات التنفيذ والتتبع للأنشطة المتفق عليها في إطار مخطط العمل السنوي لهذه المذكرة.
كما اتفق الجانبان على تقوية التعاون بينهما في المجالات المتعلقة بالتكوين ودعم القدرات والمهارات في مجالات القيادة والإدارة العامة وتطوير الخدمات، وذلك من خلال تنظيم ورشات عمل ومنتديات وندوات مشتركة بالإضافة إلى تبادل المكونين والخبراء لتقاسم الخبرات والتجارب والأفكار بين المدرسة الوطنية للإدارة بالمغرب والمعهد الوطني للإدارة بجمهورية لبنان.
 


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق