• بعد رفعه شعار رابعة بنكيران يرفض الإفصاح عن موقفه من السيسي

بعد رفعه شعار رابعة بنكيران يرفض الإفصاح عن موقفه من السيسي

2015-04-05 17:07:33

في موقف غريب صادر عن عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة، قال إنه يحتفظ بموقفه من مصر لنفسه، رغم أن موقفه واضح حيث ظهر في أحد التجمعات وهو يرفع شارة رابعة، وهو شعار جماعة الإخوان المسلمين بمصر، وهو الموقف، الذي يرى المهتمون، انه لا يليق برئيس حكومة عموم المغاربة، الذي ينبغي أن يترفع عن الالتزامات الحزبية الضيقة بمجرد تعيينه في هذا المنصب.
وأكد رئيس الحكومة، في ندوة نظمها نادي الوعي السياسي بمدرسة الحكامة والاقتصاد بالرباط ، ضمن سلسلة ندوات مساءلة السياسيين بمقر مؤسسة محمد السادس للأعمال الاجتماعية، أنه لا يشرف على القضايا الخارجية للدولة المغربية رغم كونه رئيسا للحكومة، وأن السياسة الخارجية للمغرب "لا يمكن أن يباشرها شخصان أو ثلاثة أشخاص، بل يجب أن يسهر عليها شخص واحد هو جلالة الملك".
وشدد بن كيران، على أن العلاقات الخارجية للمغرب "تبقى مجالا للسيادة يخضع مباشرة لتوجيهات جلالة الملك، وعلى الحكومة والبرلمان وجميع المغاربة أن يساندوه في ذلك".
وقال بنكيران خلال الندوة المذكورة "نحن في المغرب وليس في سويسرا ولهذا وجب عليكم أن تتحلوا بالواقعية الكاملة إن أردتم النجاح في بلدكم".
وبعدما استغرب بن كيران الحملة المنتقدة لزيارته على الفايسبوك، أضاف أن موقفه من الوضع في مصر وقناعاته الشخصية يحتفظ بها لنفسه، مسائلا الحضور "أ أرفض تشريف جلالة الملك لي بتمثيله في القمة العربية؟".
وأضاف بنكيران أنه "بقدر رفضنا التدخل في قضايانا الداخلية فإننا نتجنب كذلك التدخل في قضايا الآخرين"، موضحا أن للمغرب ملفات وقضايا وجب الحرص عليها، "وقبلها علاقات تاريخية مع الشعب المصري تستلزم منا استحضار العقل لإصلاح ذات البين".
ويذكر أن حزب العدالة والتنمية، وخلافا لموقف الدولة، كان ضد مساندة الجيش المصري لثورة 30 يونيو، التي أطاحت بالرئيس الإخواني محمد مرسي، وجاءت بالمشير عبد الفتاح السيسي رئيسا لمصر، وكان الحزب الإسلامي في كل لقاءاته يرفع شعار رابعة وطبعا في أقمشة الشباب كما رفع زعميه عبد الإله بنكيران شارة رابعة أيضا.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق