• المغرب يطالب بالقبض على شعو ومحاكمته ستفضح مؤامرة الريف

المغرب يطالب بالقبض على شعو ومحاكمته ستفضح مؤامرة الريف

2018-04-23 09:25:02

 

جدد ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، في لقاء مع وزير خارجية هولندا، المطلب المغربي تجاه السلطات الهولندية بتسليم سعيد شعو المطلوب للقضاء المغربي في قضايا الاتجار الدولي في المخدرات، حيث كشف الخروج القوي لوزير الخارجية عن الملامح السياسية الجديدة، التي ترتكز على عدم التساهل مع جميع المتورطين في دعم الفتن والفوضى من الخارج، وبالملاحقة القانونية ضد المتورطين في أعمال تأجيج الصراعات وتقديم الدعم المالي لخلق الفوضى.

واستغرب متتبعون، من محاولات تستر جهات هولندية، على مجموعة من بارونات المخدرات الفارين الى بلد الأراضي المنخفضة، المطلوبين للقضاء المغربي، والمتورطين في عدد من العمليات الإجرامية، في زرع الفتن ومحاولات اذكاء فكرة الانفصال في الريف، عبر دعم مجموعة من العاطلين والزج بهم لمواجهة القوات العمومية والخروج في احتجاجات، كما كشفت عنه جلسات محاكمة ناصر الزفزافي ورفاقه، وضلوع عدد من المهاجرين في هولندا بتوفير الدعم المالي واللوجستيكي، كان أخطرها ما كشفه الزفزافي أمام القضاء، بتسلمه بدلات واقية للرصاص من مهاجر بهولندا، وتلقي مكالمات هاتفية تحرضه على العصيان المدني رفقة عدد من المحتجين، وتوصل المعتقلين المتورطين في جرائم جنائية في قضية الريف بحوالات مالية من هولندا، ومحاولات استقطاب والد الزفزافي وإقحامه في جلسة للبرلمان الهولندي والبلجيكي للتأثير على المغرب، وزرع أكاذيب وأباطيل تهاجم الدولة، بدعم من بارونات مخدرات فارين الى الخارج بعدما صدرت في حقهم عقوبات بالسجن وضاق بهم الخناق في المغرب.وأظهر اللقاء بين ناصر بوريطة ووزير خارجية هولندا، تشبث المغرب بتسلم شعو، إذ أكد بوريطة " أن المغرب كان دائما وفيا لالتزاماته بخصوص طلبات الترحيل التي تقدم بها الجانب الهولندي، وينتظر من هولندا نفس التجاوب الذي أبداه المغرب في السابق، مذكرا بوجود اتفاقيات ترحيل تم توقيعها مؤخرا وأنه من المهم ضمان تطبيقها بطريقة متوازنة، وأضاف بوريطة خلال لقائه بوزير خارجية هولندا، "نرحب بالعمل والتتبع الذي يقوم به الوزير والمسؤولون والجهات المعنية في هولندا"، مؤكدا أن المغرب مرتاح "للطعن الذي تم التقدم به ضد الحكم القضائي الأخير بخصوص موضوع ترحيل شعو". وحول قضية الريف، اعتبر وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي، ناصر بوريطة، أنها قضية داخلية ولن تكون موضوع نقاش أو مباحثات مع دول أجنبية، مؤكدا أن "المغرب يتوفر على البنيات والقوانين والمؤسسات، التي تمكنه من ضمان حرية التعبير والتظاهر لكل مواطنيه، وأضاف ناصر بوريطة في ندوة صحفية مشتركة مع نظيره الهولندي، ستيف بلوك، الذي كان يقوم بزيارة عمل للمملكة، أن " المغرب يتوفر كذلك على نظام قضائي يمكنه من تدبير تطبيق القانون بكل شفافية وإنصاف، والرد على الانتهاكات إذا وجدت".

وأوضح ناصر بوريطة، أن موقف المملكة بخصوص الريف، الذي لا يشكل مسألة ديبلوماسية ، مشددا على أن الأمر يتعلق بقضية داخلية، لا يمكنها أن تكون بتاتا موضوع نقاش ولا موضوع مباحثات مع دول أجنبية، وأوضح بوريطة، في معرض رده على تعليق للوزير الهولندي حول حرية التعبير واحترام المساطر القضائية، أنه في إطار انفتاحها السياسي وديناميتها الداخلية وإصلاحاتها الاقتصادية، فإن المملكة تقوم بتدبير مسلسل التنمية الاقتصادية والاجتماعية لمختلف جهاتها من خلال بنياتها وتحت إشراف السلطات المعينة، مشددا على أن هذه المسألة تهم المغرب وحده، وأن المغرب ليس بحاجة إلى أن يتلقى دروس أو أن يخوض في مناقشات حول هذا الموضوع".



صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق