• إشادة بتنامي الدور المغربي في محاربة التطرف اقليميا ودوليا

إشادة بتنامي الدور المغربي في محاربة التطرف اقليميا ودوليا

2015-03-27 14:11:46

تعمل المملكة المغربية منذ سنوات عبر عملياتها الأمنية الاستباقية ضد الجماعات المتطرفة، وعبر اعادة “هيكلة الحقل الديني” على تقوية مكانتها كحلقة مهمة في سلسلة محاربة الإرهاب الدولية، خاصة بعد عملية باردو في تونس التي غذت أكثر المخاوف باستهداف منطقة شمال افريقيا.
وكشف “المكتب الوطني للتحقيقات القضائية” الذي تصفه الصحافة المغربية بانه “اف.بي.آي المغرب” أن “عدد الخلايا الإرهابية المفككة منذ 2002 بلغ 132 فيما عدد المعتقلين في قضايا الإرهاب بلغ ،2720 اضافة الى تسجيل 267 محاولة ارهابية فاشلة”، ما بين محاولة مهاجمة بالسلاح ومحاولة اختطاف ومحاولة اغتيال ومحاولة تفجير.
وتم الإعلان عن هذه الأرقام الجديدة الاثنين الماضي خلال مؤتمر صحافي بسلا، حيث تم تقديم تفاصيل تفكيك خلية وصفت ب”الأكبر من نوعها” خلال السنوات الماضية، باعتبار أنها كانت تنشط في تسع مدن مغربية وبحوزتها أسلحة، كما أنها بايعت تنظيم الدولة الإسلامية.
وقالت السلطات إن التحقيق الأولي مع أعضاء هذه الخلية كشف أنها كانت تستهدف شخصيات مغربية اضافة الى “استهداف عناصر “فرقة حذر” عبر تسميمهم”، وهي فرقة مكونة من أفراد الجيش والشرطة، نشرتها السلطات نهاية 2014 في الأماكن الحساسة تحسبا لأي عمليات ارهابية محتملة.
 


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق