• تشيلي تفتتح كوبا أمريكا بانتصار متأخر على الإكوادور

تشيلي تفتتح كوبا أمريكا بانتصار متأخر على الإكوادور

2015-06-12 14:44:51

افتتح منتخب تشيلي بطولة كوبا أمريكا 2015 المقامة على أرضه الخميس بانتصار بهدفين دون مقابل، سجلهما في الربع الأخير من المباراة، في إطار المجموعة الأولى من البطولة.
سجل هدفي منتخب (لا روخا) لاعب وسط يوفنتوس أرتورو فيدال من ركلة جزاء تحصل عليها بنفسه (ق67) والبديل إدواردو فارجاس مهاجم نابولي الذي قضى الموسم الماضي معارا لكوينز بارك رينجرز من انفراد (ق84).
وحصد منتخب تشيلي، الطامح لاستغلال عاملي الأرض والجمهور من أجل الظفر بلقبه الأول في أعرق بطولة للمنتخبات على مستوى العالم، أول ثلاث نقاط له ليتصدر مبكرا المجموعة الأولى التي تضم كذلك منتخبي بوليفيا والمكسيك.
نجح منتخب الإكوادور في امتصاص حماس الفريق التشيلي المضيف وجماهيره المتحمسة، وبعد هجمة خطيرة أهدرها نجم أرسنال أليكسيس سانشيز في الدقيقة الثانية، حيث سدد الكرة بجوار القائم الأيسر للحارس ألكسندر دومينجيز، تحولت الأمور إلى استحواذ دون نتيجة لأصحاب الأرض.
انتظر منتخب الإكوادور لأكثر من ربع الساعة، قبل أن يبدأ التحرك إلى الأمام فمر جيفرسون مونتيرو من أكثر من مدافع من الجانب الأيسر وأرسل عرضية لم تجد المتابع، بعدها بثوان اختطف المهاجم فيدل مارتينيز الكرة من التشيلي تشارلز أرانجيز وأطلق تصويبة رائعة أبعدها حارس برشلونة كلاوديو برافو بصعوبة بالغة.
ينال جونزالو خارا بطاقة صفراء (ق32) للاحتكاك مع مهاجمي الإكوادور أثناء تنفيذ ضربة ركنية، بعدها بست دقائق يواصل دومينجيز تألقه ويتصدى لمحاولة من الموهوب فالديفيا قبل أن يقدم أليكسيس سانشيز هدية للظهير الأيسر المتقدم ماوريسيو إيسلا الذي يسدد أرضية بجوار القائم الأيمن.
ينال أوسبالدو لاسترا بطاقة صفراء للخشونة مع إيسلا قبل ثلاث دقائق من نهاية الشوط، الذي انتهى بالتعادل السلبي.
بدأ الشوط الثاني بتغيير من الأرجنتيني خورخي سامباولي المدير الفني لتشيلي، الذي دفع بالمهاجم إدواردو فارجاس بدلا من جان بوسيجور، ليلعب الفريق المضيف بتشكيلته الأساسية.
رغم ضراوة الهجوم التشيلي في الشوط الثاني، يتسبب الإفراط في المراوغة من قبل أليكسيس سانشيز في غياب الخطورة، ويمر مونتيرو مجددا من الجانب الأيسر ويمرر لفالنسيا الذي يسدد بغرابة بجوار القائم الأيمن لبرافو (ق53).
يسدد لاعب وسط تشيلي أرتورو فيدال وتصطدم الكرة بأحد مدافعي الإكوادور، إلا أن الحكم يشير بضربة مرمى، وتقترب تشيلي كثيرا إثر تمريرة رائعة من سانشيز ينفرد على أثرها البديل فارجاس لكن الحارس دومينجيز يواصل التألق ويبعد الكرة (ق63).
بعد ثلث الساعة من الشوط الثاني يحتسب الحكم الأرجنتيني نيستور بيتانا ركلة جزاء لتشيلي إثر دفعة من ميير بولانيوس لأرتورو فيدال، الذي ينبري لتنفيذ الركلة ويضعها بعد نحو دقيقتين من الاعتراض في الزاوية اليسرى العليا لمرمى دومينجيز.
بعد الهدف مباشرة يدفع الأرجنتيني جوستافو كينتيروس مدرب الإكوادور بأول تغييراته حيث يشارك بدرو كينيونيز بدلا من أوسبالدو لاسترا، وينال التشيلي ماتياس فرنانديز بطاقة صفراء لسقوطه داخل منطقة الجزاء (ق74) بعد ست دقائق من نزوله عقب الهدف بدلا من فالديفيا.
تجري الإكوادرو تغييرا ثانيا، فيشارك ريناتو إيبارا بدلا من فيدل مارتينيز (ق80) وبعد دقيقتين تحرم عارضة برافو إينر فالنسيا من إدراك التعادل من ضربة رأس.
يرتكب البديل إيبارا خطأ قاتلا ويمرر كرة دون داع إلى الخلف فتصل إلى سانشيز الذي يرسل كرة رائعة إلى فارجاس النشيط على الجانب الأيسر، لا يتوان في إيداعها مباشرة بيمناه على يسار دومينيجيز مسجلا الهدف الثاني، ويشارك زميله ديفيد بيزارو بدلا من تشارلز أرانجيز في آخر تغييرات تشيلي.
في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، ينال فرنانديز البطاقة الصفراء الثانية، للخشونة هذه المرة مع المدافع خوان كارلوس باريديس، دون أن يؤثر طرده على الأفراح التشيلية في مدرجات الملعب الوطني بسانتياجو، بقطع أول خطوة نحو اللقب.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya
إظافة تعليق