وزير الثقافة يفوت قصر الباهية وقصر البديع وقبور السعديين لللخواص

2015-07-27 02:57:24

فجر وزير الثقافة، محمد أمين الصبيحي، فضيحة من العيار الثقيل، من خلال إعلانه عن تفويت ثلاث معالم حضارية وتاريخية بمدينة مراكش إلى شركات خاصة، كمقدمة في اتجاه التخلص من جميع المعالم والمآثر التاريخية بالمغرب، عبر تفويت الشؤون الإدارية والمالية والتنشيط الثقافي بهذه المآثر لشركات خاصة، وفق ما أوردت الأخبار.
وأعلنت وزارة الثقافة عبر موقعها الإلكتروني الرسمي أن آخر أجل لتسليم ملفات المشاركة في صفقة المنافسة لتفويت الشؤون الإدارية والمالية والتنشيط الثقافي بكل من قصر البديع، وقصر الباهية وقبور السعديين، هو يوم 14 شتنبر المقبل. واستغرب العديد من المهتمين كيف تجرأ وزير الثقافة للإعلان عن تفويت المعلمة التاريخية قصر “الباهية” بالرغم  من كونها تابعة للقصور الملكية.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya