فرنسا تضبط لوحة لبيكاسو تزيد قيمتها عن 25 مليون يورو

2015-08-05 14:21:53

ضبطت هيئة الجمارك الفرنسية لوحة للرسام الإسباني الأشهر بابلو بيكاسو تزيد قيمتها عن 25 مليون يورو، يوم الجمعة الماضي في جزيرة كورسيكا بالبحر المتوسط، بحسب ما قالته لـ(إفي) هذه الهيئة الفرنسية اليوم.
وأوضحت هيئة الجمارك أن هذه اللوحة يملكها المصرفي الإسباني خايمي بوتين، وكان سيتم إرسالها إلى سويسرا، رغم صدور قرار من سلطات إسبانية باعتبارها كنزا وطنيا غير قابل للتصدير إلى الخارج.
ويملك هذه اللوحة، التي تحمل اسم "رأس امرأة شابة"، المصرفي الإسباني (79 عاما) الذي لم يكن حاضرا وقت ضبط اللوحة وإحباط عملية تصديرها.
وقام عناصر من هيئة جمارك منطقة كالفي في كورسيكا بالصعود على متن السفينة التي بها اللوحة وطالبوا القبطان بوثائق حول وضعها القانوني ولكنه لم يقدم سوى وثيقة لتقييمها بجانب تقرير باللغة الإسبانية صادر عن المحكمة الوطنية بإسبانيا ويفيد بأن "اللوحة كنز وطني لا يمكنه أن يغادر إسبانيا بأي حال من الأحوال".
وكانت العدالة الإسبانية قد منعت خايمي، وهو شقيق رئيس بنك سانتاندير الإسباني الراحل إيميليو بوتين، من إخراج اللوحة من البلاد استنادا إلى قرار صادر في 26 يوليو/تموز 2013 عن وزارة الثقافة الإسبانية.
وصنفت هيثة التراث الإسبانية هذه اللوحة بأنها تمثل التراث التاريخي الإسباني، بينما أبرز متحف الملكة صوفيا بمدريد "أهميتها الاستثنائية".
وتنتظر السلطات الفرنسية الآن طلبا محتملا من سلطات إسبانيا باستعادة اللوحة، التي اقتناها المصرفي الإسباني عام 1977.
وقالت هيئة الجمارك الفرنسية إن اللوحة في مكان آمن إلى أن تستعيدها إسبانيا، التي ستخوض نزاعا مع بوتين حول لوحة بيكاسو



صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya