قطر متهمة بارشاء ساركوزي وتمويل صفقة نيمار

2017-08-06 11:44:53

أثارت صفقة التعاقد مع اللاعب البرازيلي نيمار  جدلاً واسعاً. حيث تساءل  العديد من المتتبعين من أين لنادي باريس_سان_جيرمان الذي تملكه قطر  بمبلغ 263 مليون دولار  لشراء نيمار؟
 وذكرت بعض المصادر ان لاتحاد_الأوروبي لكرة القدم سيقوم بالتحقيق حول هذا الأمر، فقيمة صفقة نيمار تتجاوز ضعف الرقم القياسي لأغلى لاعب في العالم حالياً، والمسجل باسم الفرنسي بول بوغبا بعد انتقاله لمانشستر يونايتد الإنجليزي.
سيخضع  الرئيس الفرنسي السابق، نيكولا ساركوزي، للتحقيق، بشأن احتمال تقديمه دعما مشبوها لدولة قطر بغرض تمكينها من استضافة مونديال 2022.
وأوضح متحدث باسم الادعاء العام المالي في العاصمة باريس، أن ثمة شكوكا في أن يكون الرئيس الفرنسي قد قدم دعما كبيرا لملف استضافة قطر كأس العالم لكرة القدم.
وينكب المحققون الفرنسيون، على فحص صفقة شراء الشركة القطرية "ديار" لحصة خمسة في المئة من الشركة الفرنسية فيوليا، سنة 2010، بحثا عن صلة محتملة بالمونديال.
ومن المحتمل أن يكون ساركوزي حصل على أموال من الصفقات التي أجريت بين بلاده وقطر على هامش عرض ملف قطر لاستضافة مونديال 2022، بما في ذلك بيع نادي باريس سان جرمان للقطريين.
ويسعى المحققون إلى معرفة ما إذا كان ساركوزي طلب من المسؤولين القطريين شراء نادي باريس سان جرمان، مقابل تقديم دعم للمونديال.
وواجه منح مونديال 2022 لقطر، انتقادات واسعة بسبب درجة الحرارة المرتفعة في الإمارة الصغيرة، وعدم تمتع البلاد بأي رصيد كروي يؤهلها لاستضافة حدث مماثل.
وكان الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، قال قبل انتخابه إنه سيضع قيودا على شراء قطر للأصول في فرنسا، وانتقد تغاضي إدارة ساركوزي عن الأمر.
من ناحيته، نفى محامي ساركوزي، تييري هيركوز، ضلوع موكله في أي من التهم الموجهة إليه، بما في ذلك التهم الأخيرة الموجهة إليه بشأن قطر.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya