239 ارهابي متورط في 774 قضية

2018-02-18 11:55:20

كشفت معطيات جديدة تهم الحرب على الارهاب في المغرب، عن أرقام صادمة حول عدد المحالين المتورطين في قضايا الارهاب على النيابة العامة بمحاكم الرباط المتخصصة في قضايا الإرهاب، وأماطت المعطيات الجديدة اللثام عن العدد الكبير من القضايا التي صدرت فيها أحكام قضائية، حيث وصل عدد المحالين على النيابة العامة بنحو 239 شخصا متورط في الإرهاب، والذين أجري التحقيق معهم بمعدل 161 محضر في سنة 2017.
وأصدرت غرف الجنايات المكلفة بقضايا الارهاب بالمحكمة الابتدائية وبمحكمة الاستئناف بالرباط، أحكاما بالسجن في 658 قضية تتعلق بالارهاب، بعدما نظرت هيئات الحكم في 774 قضية لسنة 2017، وأوضحت المعطيات، أن قضاء التحقيق في قضايا الارهاب سجل خلال ذات السنة، ما مجموعه 181 ملفا أنجز منها 145 ملفا أي ما بنسبة 80 بالمائة.
وأكد حسن الداكي الوكيل العام للملك بالرباط، أن مواجهة هذه الظاهرة ساهمت نسبيا في تسجيل انخفاض في عدد قضايا الارهاب خلال السنة المنصرمة مقارنة مع سنة 2016، معتبرا أن معالجة قضايا الإرهاب من الأولويات البالغة الأهمية وذلك لارتباطها بأمن وسلامة المواطنين، واستقرار الوطن على امتداد الحدود الوطنية، مؤكدا أن ذلك يستدعي تتبع على مستوى المنظور الحقوقي والرأي العام الوطني والدولي. وكشف الداكي، أن يقظة المصالح الأمنية الدائمة في اقتفاء أثر العائدين من بؤر التوتر، وضبط من كان يحاول الالتحاق بهذه البؤر، ساهم في تسجيل انخفاض في عدد قضايا الإرهاب، خلال سنة 2017، وذلك بالرغم من تصاعد تحركات الفصائل المتطرفة الإرهابية، في العديد من بؤر التوثر واتساع الرقعة الجغرافية، التي استولت عليها والتي تمكنت من استقطاب العديد من ذوي الميول، والأفكار المتطرفة، وما عرفته التطورات الأخيرة التي عرفتها هذه البؤر خاصة بسوريا، والعراق من خلال تشديد الخناق عليهم من قبل دول التحالف الدولي.
وتكشف هذه المعطيات، عن الوجه القانوني والحقوقي في معالجة ملفات الارهاب بما تفرضه القوانين والمساطر، وتبين التنسيق بين المؤسسات الأمنية والقضائية في مواجهة خطر الارهاب، الأمر الذي أسفر عن تفكيك حوالي 50 خلية إرهابية بعدما كان العدد مسجلا في تفكيك 49 خلية قبل أن يطيح الأمن بالخلية الأخيرة التي لها ارتباط بالبوليساريو.
وكان عبد الحق الخيام مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية "بسيج"، أكد أن المكتب فكك منذ احداثه سنة 2015 ما مجموعه 49 خلية إرهابية، 44  منها مرتبطة بشكل مباشر بتنظيم الدولة الاسلامية، كما تم اعتقال 772 شخصا، الأمر الذي يوضح التنسيق بين المؤسسات وطبيعة المساطر القانونية المتبعة في مواجهة الارهاب.
وكان الأمن استلم 97 من العائدين، 84 منهم قدموا من المنطقة العراقية السورية و13 من ليبيا، فضلا عن 53 شخصا، طردتهم دول أخرى".


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya