استفسار معتقلي الريف عن مقولة "لا اله الا الله الزفزافي رسول الله"

2018-03-21 12:35:01

واجه القاضي، رئيس الجلسة بمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء المكلف بمحاكمة معتقلي أحداث الحسيمة، المتهم أشرف اليخلوفي بتعليق له على  صفحته بالفيسبوك جاء فيه "لا اله الا الله الزفزافي رسول الله" والذي كتبه عبد الكريم افلاح، حيث أجاب عليها المتهم بأن ذلك تعليق لصاحبه ولا يعنيه في شيء، وعرض القاضي علي الطرشي، رئيس هيئة الحكم بالقاعة 7 بمحكمة الجنايات بالدار البيضاء، الصورة أمامه والتي تتضمن عبارة "لا إله إلا الله الزفزافي رسول الله"، على اليخلوفي الذي أكد أنه لا علاقة له بالصورة التي تحمل العبارة المذكورة، وأنها قد تكون في ذاكرة هاتفه النقال بتطبيق "واتساب".
و صرح اليخلوفي، أن العبارة تعليق من أفلاح، وأن لا علاقة له بالأمر، وهو الرد نفسه الذي قدمه عند إدراج عبارة أخرى مرفوقة بعلم الريف والتي تحمل "الله الوطن الريف"، مشددا على أنها دخلت هاتفه عبر تطبيق "واتساب" دون أن يطلع عليها كما هو الشأن بالنسبة للعبارة الأولى، كما واجهته المحكمة بتدوينة جاء فيها " هل انتم حكومة ام عصابة "، حيث أجاب المتهم بأن ذلك مجرد تساؤل وقد جاء ذلك نتيجة اتهام الحكومة لسكان الريف بالانفصاليين.
و كشف المعتقل محمد المجاوي أحد أبرز قيادات "حراك الريف"، خلال جلسة محاكمة المتورطين في احداث الريف بقمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، أول أمس الاثنين، عن تفاصيل طلب محمد الصبار الأمين العام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان، لقاء ناصر الزفزافي وباقي نشطاء الحراك على هامش زيارته في شهر فبراير 2017 للحسيمة. وقال المجاوي خلال الاستماع اليه من طرف المحكمة، أن الصبار طلب عن طريق أحد أعضاء المجلس الوطني لحقوق الإنسان بالحسيمة أن يلتقي بنشطاء الحراك، وعلى رأسهم ناصر الزفزافي، وأنا قمت بالإتصال بناصر وأخبرته بذلك، وجوابا على ما إذا كان الزفزافي قد رفض لقاء الصبار، أكد المجاوي أن الزفزافي لم يرفض الحوار في يوم من الأيام، لا هو ولا باقي النشطاء، بل عندما اشترط النشطاء على المجلس الوطني بأن يكون اللقاء عموميا، وفي قاعة عمومية وموثق بالفيديو، لم يتلقوا جوابا على ذلك، بل يقول المجاوي، "يبدو أن الصبار وجد إحراجا في شرطنا ولم يعقد اللقاء".
وعرضت المحامية الرويسي على المتهم  مجموعة من الوثائق تخص تعاملاته المادية مع زبناء شركة لوي فيرا المختصة في بيع المواد الطبيعية الخاصة بالتجميل وغيره، حيث حاولت المحامية الرويسي  تبرير الأموال التي كانت تصله من دول أوروبية على انها تدخل ضمن معاملات مادية بين الزبون والموزع التجاري
وعرفت المحاكمة تقديم النقيب الجامعي، لشكاية وملتمس نيابة عن المعتقلين، يهدد من خلالها 38 متهما بالإضراب عن الطعام اذا لم تقم إدارة السجن بتحسين ظروفهم والسماح لعائلاتهم بزياتهم، وقد تدخل وكيل الملك وقال بأنه سيزور المتهمين في السجن وسيسعى للحيلولة دون خوض الإضراب عن الطعام لما له من أضرار صحية وأنه سيعرض الشكاية على مدير السجن، حيث طالب الجامعي أمام المحكمة بإخراج ناصر الزفزافي من السجن الانفرادي وسانده في ذلك أيضا المدافع عن الطرف المدني.
و تحدت المتهم محمد بجاوي المتهم بعدة جنايات منها المشاركة في تدبير مؤامرة ضد الدولة، وقال انه بعد 10 أشهر من الاعتقال، يتمنى في عدالة وطننا التي تصدر الأحكام باسم الملك أن تنأى عن هذا المنحى، لأن الذي يحاكم ليس فقط 54 متهما بل يعرض جزءا مهما من هذا الوطن وهو الريف، فهناك مئات الالاف من عائلاتنا تترقب الكلمة الفصل من محكمتكم في هذا الملف التي تستيقظ كل صباح مذعورة من المصير الذي ينتظر أبناءها او ازواجها او اخوانها، كما ينتظر الكلمة الفصل في هذا الملف ملايين المغاربة الذين التمسوا بحناجرهم إطلاق سراح معتقلي حراك الريف وكافة معتقلي الاحتجاجات في بلادنا.


صاحب المقال : Annahar almaghribiya

المرجع : Annahar almaghribiya